عجائب وغرائب

بعد بتر يديه.. طفل يثير الدهشة بكتابته بذراعيه وبطولاته في الجولف!!.

أثار الطفل محمد عكاوي البالغ 9 سنوات، ضجة كبيرة علي صفحات
مواقع التواصل الاجتماعي، بقدرته علي تحدي الإعاقة بعد بتر يديه…

وشارك الإعلامي اللبناني نيشان، متابعيه عبر حسابه الشخصي على تطبيق الصور الشهير “إنستغرام”، مقطع فيديو مصور من أحدث حلقة من برنامجه “أنا هيك” الذي يعرض على شاشة تلفزيون “الجديد” اللبنانية.

وظهر في المقطع طفل صغير يمسك بالقلم بذراعيه ويحاول الكتابة بالرغم من بتر يديه، وعلق علي المقطع قائلا “يداه مبتورتان. ينتظر أطرافه الاصطناعيّة. عمره 9 سنوات”.

وأضاف: “هو الطفل محمد عكّاوي. يبتسم من قلبه كُلِّه. لا يؤمِن بمقولة: ما في اليد حيلة! شجاع، مثابر، مِقدَام. بطل في رياضة الغولف. يزعجه أن يتعرَّضَ إلى التَّنَمُّر”.

وأثار المقطع تفاعلا كبيرا بين متابعي الإعلامي الشهير الذين أعلنوا اعجابهم الشديد بشجاعة الطفل وتقبله للإعاقة التي تعرض لها.

يذكر ان الحلقة، حافلة بهذه النماذج، حيث شارك نيشان صورة له برفقة الشابة دارين بربر التي فقدت ساقها والتي تخوض التحديات الرياضية بنجاح، برفقة نجم كرة السلة اللبنانية فادي الخطيب.

وعلق علي الصورة قائلا: “هي من أكثرهنّ شجاعةً وصمودًا ومقاومة! قاهرة للقهر. تعيش الحياة على قدم وساق وتتفوَّق!”.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى