نجوم ومشاهير

بعد غياب طويل.. روبي تثير الجدل بإطلالة جديدة!!.

أثارت الفنانة المصرية روبي، ضجة كبيرة علي صفحات مواقع
التواصل الاجتماعي بإطلالتها الجديدة..

حيث شارك المخرج الشاب عمرو سلامة، متابعيه علي صفحته الشخصية علي موقع التواصل الاجتماعي
“فيس بوك”، صورة تجمعه بالفنانة الشابة في أحد المقاهي وظهرت خلالها بإطلالة مختلفة وعلق عليها
قائلا “اليست قصة شعرها باردة كالجحيم?”.

وظهرت روبي في الصورة باطلالة جديدة ومختلفة، حيث اعتمدت تسريحة صبيانية، بعدما قصت شعرها

بشكل كامل، وارتدت ملابس كاجوال خفيفة، ووضعت أقراطا دائرية كبيرة.

وأثارت الصورة تفاعلا كبيرا بين محبيها الذين أعلنوا دهشتهم من اللوك الجديد، وانقسمت التعليقات بينمن
رأى أن اللوك يليق بنحافة وجهها، وهناك من اعتبر ان التسريحة أفقدتها الكثير من أنوثتها، ولا تليق بها.

يذكر ان روبي من مواليد 8 أكتوبر 1981، وهي مغنية وممثلة مصرية، ودرست القانون في جامعة بني سويف.

قدمت برامج فنية في قناتي دريم والمحور المصريتين، وأثارت منذ ظهور أولى كليباتها الغنائية المصورة

«إنت عارف ليه» بعام 2003 الذي صور في براغ الجدل.

قامت بأول أدوارها في فيلم “فيلم ثقافي” وبعدها قامت بالعمل في فيلم سكوت حنصور من إخراج الراحل يوسف شاهين في 2001 الذي اختار لها اسمها الفني، حيث أدت دور بولا كابنة لطيفة في الفيلم.

يعد المخرج شريف صبري من قام برعايتها فنيا منذ أن قدمها في أولى كليباتها الغنائية المصورة “إنت عارف ليه”،
كما قام بإخراج وإنتاج أول بطولة سينمائية لها وهو فيلم بعنوان “سبع ورقات كوتشينة” وصولا إلى انتهاء العقد بينها
وبين شركة شريف صبري للإنتاج في 2007.

منتجها ومنظم حفلاتها الجديد هو رجل الأعمال “وليد مصطفى” الذي اشترى حق التصرف فيها فنيا من مكتشفها
شريف صبري بعد انتهاء عقده معها.

قامت عام 2004 بالابتعاد قليلا لفترة عن الساحة الفنية لاستكمال دراستها بكلية الحقوق بجامعة بني سويف في محافظة بني سويف.

لم تترك الانتقادات وأعين الناس روبي خلال دراستها بالجامعة، فقد ذكرت بعض الصحف حدوث مشاكل بالجامعة
بسبب تأدية روبي للامتحانات بملابس “مثيرة” مما أدى إلى وجود معارضة من الامن لدخولها.

أثار انضمامها إلى نقابة الموسيقيين الجدل وتم توجيه اتهامات إلى حسن أبو السعود نقيب الموسيقيين آنذاك،
وقد رفع “نبيه الوحش” المحامي قضية ضد أبو السعود اعتراضا منه على ضمه لروبي لنقابة المهن الموسيقية
عام 2004 ولم يفلح حينها في الوصول إلى شيء.

في عام 2007 أصدرت هيئة مفوضي الدولة في محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة في مصرقرارا بإلزام حسن
أبو السعود بشطب عضوية “رانيا حسين محمد توفيق” وبالتالي شطب اسمها من جدول قيد النقابة، وكان ذلك
نتيجة لمحاولات نبيه الوحش المستمرة في هذا المجال.

تزوجت روبى من مصرى يحمل الجنسية الأمريكية وانفصلت عنه، وبعد ذلك تزوجت من المخرج سامح عبدالعزيز
وأنجبت طفلة، إلا أنها رفعت قضية خلع بعد زواجها بفترة قليلة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى